جامعة إبن خلدون تيارت

كلية الآداب و اللغات

عمادة الكلية


كلمة العميد بن جامعة الطيب 

تضطلع كلية الآداب واللغات الأجنبية لجامعة ابن خلدون بمهام معرفية، وبيداغوجية، ومنهجية، لتكوين الطلبة المنتمين إلى فروعها، وتخصصاتها، في اللغة العربية، والفرنسية، والانجليزية، لاكتساب المعرفة وتقنيات  تحصيلها، ومنهجية بحثها ودراستها، وانتقائها بدقة، والتحكم في أدواتها وآلياتها بمهارة عالية.

تسهر الكلية، وتسعى إلى تحقيق  الأهداف والغايات العلمية وإنجاز محتوياتها لتحصيل الأداء والكفاية بفاعلية، بهدف ترسيخ أبعاد الإصلاح المتمثلة في الانتقال من التكوين الكمي إلى التكوين النوعي، تكوين يستوعب، ويوظف لغة العصر، ويتجاوز الرتابة إلى الدينامية للتكيف مع الإيقاع السريع لعصر المعلومات، اعتمادا على المسلمة ــــ علم يكتشف ، وتكنولوجيا تطبق ، ومجتمع يتكيف .

        تفتح الكلية لطلبتها آفاق استمرار الدراسة والبحث العلمي في التخصصات المفتوحة على مستوى الكلية في سبعة مشاريع دكتوراه أو الاندماج في الحياة العملية بكفاءة علمية، ومهارات منهجية، تعكس الفاعلية المطلوبة في المستويين العلمي والتطبيقي.

دور الكلية : يكمن دور الكلية في تكوين الطلبة تكوينا علميا ومعرفيا  تتقاطع فيه القيم الانسانية  باعتبار محتوياتها المتضمنة للأنسنة، ترفع مستوى تأهيلهم  بمعارف نوعية تمكنهم من المنافسة العلمية في الوطن وخارجه .

     توجه ميولهم لإثارة رغبة الابداع لديهم في مختلف الألجناس الأدبية والإبداعية والفنية، بمنتوج يتسم بالجودة ، بهدف معالجة كثير من الظواهر الاجتماعية التي أفرزتها العقلانية في استخدام التكنولوجيا، استخداما معاديا للبيئة، وقاهرة للطبيعة، فالفن هو الذي يقوم بالوفاق بين استخدام التكنولوجيا واحترام البيئة والطبيعة.

        نرجو أن يشهد القرن الحادي والعشرون عالما يتقاسم فيه الإبداع الفني والتكنولوجيا رقابة ذات جدوى، يشعر فيها الانسان بالحياة لا بفوضى الحياة.


للإتصال

الهاتف: